مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) موضع قبر أمير المؤمنين عليه السلام وكيفية دفنه

موضع قبر أمير المؤمنين عليه السلام وكيفية دفنه
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال موضع قبر أمير المؤمنين عليه السلام وكيفية دفنه إلى صديقك

طباعة نسخة من موضع قبر أمير المؤمنين عليه السلام وكيفية دفنه

جابر بن يزيد الجعفي قال : سألت أبا جعفر الباقر عليه السلام أين دفن أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه ؟

قال : .«دفن بناحية الغريين قبل طلوع الفجر، ودخل قبره الحسن والحسين عليهما السلام ومحمّد بنوه ، وعبدالله بن جعفر رضي الله عنه » (1).

قال حبان (2) بن عليّ العنزي قال : حدّثنا مولى لعليّ بن أبي طالب عليه السلام قال : لمّا حضرت أمير المؤمنين الوفاة قال للحسن والحسين عليهما السلام : «إذا أنا متّ فاحملاني على سرير ثمّ اخرجاني ، واحملا مؤخر السرير فانكما تكفيان مقدّمه ، ثمّ ائتيابي الغريّين ، فإنّكما ستريان صخرة بيضاء تلمع نوراً فاحتفرا فيها فإنّكما ستجدان فيها ساجة، فادفناني فيها».

قال : فلمّا مات عليه السلام أخرجناه وجعلنا نحمل مؤخر السرير ونكفى مقدّمه وجعلنا نسمع دويّاً وحفيفاً حتّى أتينا الغريّين فإذا صخرة بيضاء تلمع نوراً فاحتفرنا فإذ ساحة مكتوب عليها : هذا ما ادخره نوح عليه السلام لعليّ بن أبي طالب عليه السلام . فدفناه فيها وانصرفنا ونحن مسرورون بإكرام الله لأمير المؤمنين عليه السلام .

فلحقنا قوم من الشيعة لم يشهدوا الصلاة عليه ، فاخبرناهم بما جرى وبإكرام الله أمير المؤمنين عليه السلام فقالوا : نحبّ أن نعاين من أمره ماعاينتم ، فقلنا لهم : إنّ الموضع قد عُفي أثره بوصيّة منه عليه السلام ، فمضوا وعادوا إلينا فقالوا : إنّهم احتفروا فلم يجدوا شيئاً (3) .
(1) ارشاد المفيد1: 24 فرحة الغري : 51.
(2) في نسختي «ق» و«م» : حيان (بالياء) وهو مختلف في ضبط اسمه ، إذ ضبطه العلامة الحلي وابن داود بالياء « انظر: خلاصة الرجال : 64 و 260 ، ايضاح الاشتباه : 97 ، رجال ابن داود:136 و 352».
إلا أن الأقوى كونه حبّان (بالباء الموحدة) كما ضُبط في غير واحد من كتب رجال العامة .انظر: تهذيب التهذيب 2 :73 ، تقريب التهذيب 1: 147 ، الجرح والتعديل 3 :270، تبصير المنتبه : 278 الضعفاء للنسائي : 89، الضعفاء للعقيلي 1: 193، الضعفاء لدارقطني : 301، الضعفاء الصغير للبخاري : 426 ، المجروحين لابن حبان
(3) ارشاد المفيد 1: 23 ، فرحة الغري 36 ، وصدره في : الخرائج والجرائح 1: 233| ذيل حديث 78 .

كتاب إعلام الورى بأعلام الهدى ، للشيخ الطبرسي ، تحقيق مؤسسة آل البيت (ع) لإحياء التراث   

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009